رئيس مجلس شباب ورزازات يرسل ملتمسا إلى جلالة الملك‎

13 فبراير 2017 - 2:42 ص

ورزازات في :03فبراير2017

من رئيس المجلس المحلي للشباب بورزازات

إلى السدة العالية بالله أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس حفظه الله و أيده

الموضوع : طلب زيارة خاصة لإقليم ورزازات

سلام تام بوجود مولانا الإمام ,

أما بعد ؛ مولاي أمير المؤمنين ، بعد رفع آيات الولاء و الإخلاص لمقامكم العالي بالله و تقديم أزكى التهاني بمناسبة الإنتصار التاريخي على أعداء الوطن و الذي أسفر عنه عودة المملكة المغربية إلى بيته الإفريقي , يشرفني و يسعدني جلالة الملك محمد السادس أن أتقدم لسيادتكم الموقرة بهذا الملتمس المتمثل في تخصيص زيارة خاصة لإقليم ورزازات ، جلالة الملك إن هذا الطلب نابع بالأساس من الوضعية الشبه كارثية التي وصل إليها الإقليم ، فمعظم الجماعات الترابية لورزازات تعاني في صمت.

جلالة الملك محمد السادس إن شباب و شابات إقليم ورزازات يعانون سياسات التهميش و الإقصاءات المتكررة في مجموعة من البرامج الحكومية  فإقليم ورزازات لا يستفيد من مختلف التكوينات المرتبطة بسوق الشغل و لا حتى من فرص ملائمة للإستثمارات المهمة الموجودة بالإقليم .

جلالة الملك إن ورزازات تشهد وضعا شبه ميؤوس من حيث الإهتمام بالرأسمال البشري الذي ما فتئ صاحب الجلالة يدعوا إلى تثمينه ، إننا نعيش في ورزازات أقصى مشاهد التهميش في مختلف المجالات.

إن الذي دفعني لهذه البادرة هو حبي لوطني و إفتخاري بملكنا سيدنا محمد السادس الذي يعتبر مفخرة لشابة بتحقيقكم لإنتصارات تاريخية على أعداء الوحدة الترابية ، حفظكم الله و أعانكم الله في تحقيق التنمية المنشودة لكل ربوع بلدنا ، حفظك الله يا ملكنا و نصرك ، اللهم آمين يارب العالمين .

و في الختام تقبلوا مني جلالة الملك محمد السادس كامل الإحترام و التقدير ، أدام الله عزكم ، و خلد في الصالحات ذكركم ، و حفظكم بما حفظ به الذكر الحكيم ، حتى تحققوا للمغرب وحدته و إزدهاره ، و لشعبكم سعادته و رقيه ، و أقر عينكم بسمو الأمير الجليل ولي العهد مولاي الحسن ، و آزركم بصنوكم المولاي رشيد ، إنه سميع مجيب . و السلام على المقام العالي بالله و رحمة من الله تعالى و بركاته.

خادم الأعتاب الشريفة رضوان جخا

رئيس المجلس المحلي للشباب بورزازات