اعتذر الملك محمد السادس من الوزير الأول الروسي، مدفيديف، لعدم تمكّنه من لقاء الأخير أثناء زيارة العمل التي قام بها للملكة المغربية خلال اليومين الماضيين والتي كللت بتوقيع عدد من الإتفاقيات.

وقال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني أثناء لقاءه بالمسؤول الروسي:”طلب مني الملك أن أنقل لكم اعتذاره، لعدم تمكنّه من لقائكم لأسباب صحية، ويأمل أن يراكم في المستقبل القريب “.

وقد اجري مدفيديف خلال زيارة عمل رسمية إلى المغرب، مفاوضات لزيادة التعاون في الطاقة، والصناعة، والزراعة، والسياحة، والثقافة.