أعلنت شركة “إس دى إكس إنرجي” البريطانية، اليوم الاثنين، اكتشافها الغاز الطبيعي على عمق يبلغ ألف و774 متراً، في حقل يقع في منطقة الغرب بالقرب من القنيطرة.

وقالت الشركة، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، إن معدل تدفق الغاز المتوقع من الحقل المكتشف، القريب من القنيطرة، يبلغ 17.2 مليون متر صافي.

وكشفت الشركة البريطانية، أن النتائج المحصل عليها لحدود الساعة تؤكد تجاوز معدل التدفق التوقعات الأولية، مضيفة أنها ستشرع في عمليات اختبار البئر ابتداء من هذا الأسبوع.

وكانت الشركة، التي تملك 75 في المائة من رخصة الاستكشاف بمنطقة الغرب القريبة من القنيطرة، قد اكتشفت الشهر الماضي حقلا للغاز على عمق 1830 متر، غرب الحوض المائي سبو بالقنيطرة.

وتصل المساحة المسموح لها بالتنقيب فيها، إلى 14 ألف و548 كيلو متر مربع.