قال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن ملف المغاربة العالقين بليبيا ضمن أولويات الحكومة التي تحرص على ترحيلهم في ظروف تحفظ سلامتهم.

وأوضح الخلفي، خلال الندوة الصحفية عقب اجتماع المجلس الحكومي الأسبوعي، أن الحكومة تبدل جهودا من أجل ضمان عودة ميمونة للمغاربة العالقين بليبيا، مشيرا إلى أنه تم قطع أشواط متقدمة لعودتهم إلى أرض الوطن.

وتابع المسؤول الحكومي بالقول إن الوزارة المكلفة بالهجرة تتابع وضعية المغاربة العالقين بليبيا وتشتغل بجدية كبيرة مع كافة المؤسسات المعنية بهذا الملف، من أجل إنجاح عملية ترحيل المواطنين المغاربة إلى أرض الوطن.

وأكد الخلفي على أن الحكومة عازمة على إنجاح عملية الترحيل، على غرار العملية السابقة التي أسفرت عن ترحيل 200 مغربيا في طائرتين خاصتين في عيد الأضحى.