دخل هيرفي رونار على الخط، لمحاولة إقناع المدافع عيسى ديوب، البالغ من العمر 21 سنة، بحمل قميص المنتخب المغربي.

وأكد “راديو مونتي كارلو-RMC”، نقلا عن تقارير إعلامية، أن رونار اتصل بديوب، لمحاولة معرفة رأيه، وإقناعه بتمثيل المغرب، بلد والدته، علما أن منتخب السينغال بدوره يريد الظفر بخدماته (جنسية والده).

ويملك ديوب مدافع تولوز الفرنسي، 3 خيارات فيما يخص مستقبله الدولي: المغرب (جنسية والدته)، والسينغال (جنسية والده)، وفرنسا مكان الازدياد والنشأة.

وأضاف راديو مونتي كارلو، أن ديوب أخبر هيرفي رونار، بأنه في حاجة لوقت إضافي، قبل الحسم في مستقبله الدولي، واختيار المنتخب الذي سيمثله، وهو الذي لعب 5 مباريات مع أمل فرنسا.

ودائما حسب نفس المصدر، فإن المدافع الذي خاض 20 مباراة في “الليغ1” هذا الموسم (سجل هدفين)، يريد التركيز على مستقبله مع تولوز، قبل بدأ التفكير في المنتخب الذي سيمثله، ومن دون شك سيحسم قراره في الصيف.

هلابريس / متابعة