القضاء الاسباني يدين شرطيا قتل مغربيا بعد حادث سير

19 فبراير 2018 - 12:27 ص سياسة , قضايا المجتمع

بعد سنتين من جريمة قتل المغربي يونس سليماني، على يد شرطي في إسبانيا، أصدرت المحكمة، أمس السبت، قرارها، وقضت بسجن المتهم لمدة 16 سنة.

وأفادت هيأة المحلفين أن الجاني، قبل إطلاق النار على المغربي، دهسه بواسطة سيارته، وضربه بعنف، ليتم الحكم عليه بـ4 أشهر إضافية بتهمة القيادة المتهورة.

وقالت مصادر إعلامية اسبانية إن الشرطي أنخيل لويس، كان يعاني اضطرابات نفسية، وقام بإطلاق النار خوفا من هجوم وشيك، بعد حادث سير بين سيارته وسيارة الضحية .

وذكر ممثل النيابة العامة في تقريره، المعروض على القاضي، أن المتهم هو أحد موظفي الحرس المدني، يبلغ من العمر 31 سنة، وكان في إجازة مرضية منذ 19 أبريل 2016، ولكنه ظل محتفظا بسلاحه الوظيفي، وبعد حادث سير وجه 14 رصاصة للضحية.

هلابريس / متابعة