الباك يدفع بشخص الى الانتخار صادم

9 يونيو 2018 - 4:16 م حوادث

فظ شاطئ مهدية بالقنيطرة مساء أمس الجمعة جثة شاب في بداية العشرينات من عمره، رمى بنفسه في البحر بعد شكوك راودته بعدم نجاحه في امتحان الباكالوريا لهذه السنة .

وبحسب مصادر محلية، استنادا إلى شهادة والدته فإن الشاب الذي يبلغ من العمر 18 سنة، كان يعقد أملا كبيرا على شهادة الباكالوريا، غير أنه لم يكن في حالة طبيعة بعد انتهاء الامتحان.

وأكد المصدر ذاته، أن الشاب كان قد أخبر والدته في وقت سابق، أنه في حالة ما إذا لم ينجح هذه السنة فإنه سيضع حدا لحياته، ما جعله يقصد شاطئ المهدية عشية انتهاء الامتحان ولم يظهر إلا بعد أن لفظ البحر جثته .

وحلت المصالح الأمنية بعين المكان وفتحت تحقيقا في الموضوع، فيما تكلفت عناصر الوقاية المدنية بانتشال جثته ونقلها لمستودع الأموات من أجل تشريحها.

اترك تعليقاً