ابنة مايكل جاكسون مهدَّدة بالقتل

7 يوليو 2018 - 12:35 ص فن ومشاهير

وصل نيكولاس لويس ستيفنز إلى استوديو للتسجيل حيث تعمل #باريس_جاكسون في حزيران، وفق ما ادعى في وثائق المحكمة في الولايات المتحدة التي منحت ابنة النجم #مايكل_جاكسون أمرًا تقييديًا موقتًا ضد مطاردها إلى أن تعقد جلسة أخرى في 24 تموز، بحسب موقع الـ”بي بي سي” البريطاني.
يزعم ستيفنز أنه أخبر باريس أنه زار الاستديو الذي كانت تسجّل فيه مرات عدة، وأنه انتظرها مرّة لمدة 15 ساعة لرؤيتها في الاستوديو عينه.

وعندما واجه أحد أصدقائها واستدعى الشرطة، قال ستيفنز لباريس إنه “سينهي حياتها بحلول منتصف الليل” مشيراً إلى بندقية. كما قام بنشر أنّها توأم روحه في حسابه عبر “تويتر” وفقاً لوثائق المحكمة.
والأمر التقييدي الموقت يفرض على ستيفنز التزام مسافة 90 متراً بعيداً عن باريس، ويمنعه من التواصل معها.
ويذكر أنّ باريس جاكسون (20 عاماً) هي ممثلة وناشطة اجتماعية، وعارضة أزياء أميركية وهي ثاني ابناء مغني البوب العالمي مايكل جاكسون من زوجته ديبي رووي.