من يتحكم في خيارات ” رونار “.. الإصرار على إبعاد “نبيل الزهر” رغم تألقه و استدعاء الشيخ “بوصوفة

29 أغسطس 2018 - 11:16 ص رياضة

علامات استفهام عريضة جدا، طرحت عقب كشف الناخب الوطني هيرفي رونار، عن قائمة اللاعبين الذين سيعول عليهم خلال مواجهة مالاوي المرتقبة بعد أيام قليلة من اليوم، حيث واصل الاعتماد على نفس اللاعبين السابقين، باستثناء بعض الأسماء الجديدة، لكن المثير في هذه القائمة هو تراجع رونار عن موقفه السابق، فيما يخص الاعتماد على اللاعبين الممارسين بالخليج، والذين قال عنهم سابقا أنهم خارج حساباته، وهنا الحديث عن الأحمدي، أمرابط، بنشرقي الملتحق حديثا بفريق لانس الفرنسي، والذي لم يلعب رفقة الهلال منذ منتصف الموسم الماضي، بيد أن المثير فعلا في لائحة رونار، هو استدعائه للاعب بدون فريق، و يتعلق الأمر بالمخضرم مبارك بوصوفة، في وقت حرمت أسماء استطاعت أن تحافظ على رسميتها وأدائها المتميز رفقة فرقها، كما هو الحال بالنسبة للاعب نبيل الزهر.

 

استمرار استبعاد نبيل الزهر عن المنتخب، رغم بصمه على أداء مثالي طوال السنوات الثمانية التي قضاها بالدوري الإسباني، كلاعب أساسي رفقة ليفانتي ولاس بالماس، وهو اليوم يعتبر نجم فريق ليغانيس، والثاني في سبورة ترتيب هدافي ” الليغا “، كما ثم اختياره ضمن التشكيلة المثالية للجولة الثانية .. يجعل الكل يجزم على أن الأمر أكبر من رونار، فهناك جهات ما تصر على إبعاد هذا النجم الكبير، و الحيلولة دون الاستفادة من خدماته في أوج عطائه، و تتحكم في تشكيل المنتخب، و إلا لما تسنى للاعبين ” مقتولين ” تمثيل المغرب في المونديال ولا لا لا … فمن له المصلحة إذن في إبعاد الزهر ؟