مقتل ‘مشرمل’ رمياً برصاص البوليس في مكناس يطيح بعميد شرطة !

26 سبتمبر 2018 - 11:02 ص حوادث

المديرية العامة للأمن الوطني أصدرت قراراً بإعفاء ادريس بورايس نائب والي أمن مدينة مكناس من مهامه مباشرةً بعد حادث إطلاق النار على شخص من ذوي السوابق القضائية في قضايا المخدرات، أرداه قتيلاً.

و احتشد العديد من المواطنين أمس الثلاثاء أمام منزل أسرة الشاب المتوفي بحي البساتين بمدينة مكناس ، رافعين شعارات تتهم الشرطة بـ”قتل” الشاب المسمى “إسماعيل” رمياً بالرصاص.

وكان بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني ، قد أفاد أن المشتبه فيه، الذي يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني من أجل العصيان والتهديد، أبدى مقاومة عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة خلال عملية توقيفه، بعدما كان قد عرض حياة وسلامة جيرانه للخطر باستعمال ساطور من الحجم الكبير، وهو ما اضطر موظف الشرطة لإطلاق ثلاث رصاصات تحذيرية من سلاحه الوظيفي، بينما أصابت رصاصة المعني بالأمر وتسببت في وفاته بعد نقله للمستشفى.

وأضاف المصدر ذاته، أنه أصيب كذلك، وبشكل عرضي، أحد الأشخاص كان بالقرب من مسرح التدخل بشظايا رصاصة على مستوى الكاحل، وهو ما استدعى نقله للمستشفى حيث تلقى الإسعافات الضرورية.

وقد تم، حسب البلاغ، الاحتفاظ بجثة الهالك بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي، فيما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.