إسبانيا..إلقاء القبض على مهاجر جزائري يشتبه في انتمائه لتنظيم داعش الارهابي

17 ديسمبر 2018 - 7:17 م

أفادت وزارة الداخلية الاسبانية، أن عناصر من الأمن الوطني تمكنوا، اليوم الاثنين شمال البلاد، من توقيف رجل يحمل الجنسية الجزائرية، يشتبه في انتمائه لتنظيم داعش الإرهابي.

 وأضافت الوزارة، أن الموقوف أقدم خلال الاربع سنوات الماضية، على القيام بأنشطة لها علاقة بتمجيد والدعاية لأعمال وأفكار داعش، كما قام بعمليات تجنيد لفائدة التنظيم الارهابي.

كما أن الانشطة التي قام بها المهاجر الجزائري، ترمي إلى تسهيل عودة المقاتلين الارهابيين إلى أوربا، والتعاون مع الإرهابيين المتواجدين ببؤرة التوتر في سوريا.

وكان الموقوف يستغل وضعه كرئيس لاحدى الجمعيات الثقافية المحلية، وذلك قصد نشر الأفكار الارهابية بين أفراد الجالية المسلمة المستقرة بإقليم الباسك. وكان المهاجر الجزائري ينوي تكوين مدرسة لنشر الافكار الارهابية وسط الاطفال، كما كان يتباهى بتكوينه في مجال صنع المتفجرات عن طريق الانترنيت.

وكان الموقوف، الذي تم اعتقاله بتعاون مع “اوروبول”، يتقاضى تعويضات عن البطالة وعائدات نشاط تجاري، حيث كان ينوي توزيع أموال على الاشخاص المجندين.

وأوضحت ذات المصادر ان الشخص الموقوف من ذوي السوابق الاجرامية، حيث سبق له ان ارتكب اعمال عنف كان آخرها الإعتداء الذي صدر منه في حق شرطيين، وهي الجريمة التي تم إيقافه بسببها لأول مرة.