حكومة العثماني فشلت في إعداد تصور لبرنامج التكوين المهني

10 فبراير 2019 - 10:06 م

اضطر سعد الدين العثماني رئيس الحكومة إلى عقد اجتماع طارئ مع بضعة وزراء بمقر الوزارة الأولى خوفا من إقالتهم بعد أن فشلوا في إعداد تصور حول برنامج تأهيل التكوين المهني.

وراجع العثماني مع بعض الوزراء مشروع التكوين المهني الذي كلفه به جلالة الملك محمد السادس قبل شهور، ومنحه مهلة معينة، لكن جلالة الملك رفض بعض ما جاء في تلم المسودة التي أعدتها الحكومة وطلب من العثماني مراجعتها لأنها لا تتلاءم والتحول الجاري بالمغرب في قطاع الشغل والتكوين، خاصة وأن المغرب استقطب عددا من الشركات الدولية المختصة في صناعة الطائرات والسيارات بكل أجزائها.

ويرغب في استقطاب المقاولات المصنعة للتكنولوجيا المتطورة التي ستصدر نحو أوربا وإفريقيا، وراجع العثماني مسودة المشروع مع كل من محمد اليتيم، ومحمد الغراس، حتى لا يتعرضا للإقالة بسبب فشلهما في إيجاد تصور شامل لمنظومة التكوين المهني وسوق الشغل