تفاصيل تعذيب الناشطة إيمان النفجان تثير سخط واسع بالسعودية

3 مارس 2019 - 11:51 م

كشفت مصادر سعودية، عن تعرض ناشطة حقوقية، إلى أصناف من التعذيب، من قبل سجانيها.

وبحسب مصادر، فإن الناشطة إيمان النفجان، زج بها في زنزانة انفرادية 3 شهور متواصلة في سجن ذهبان، وتمت تعريتها، وتصويرها عارية تماما.

وأوضح حساب “معتقلات سعوديات”، أن أحد السجانين كان يقتحم زنزانة النفجان، ويركلها، ويلمسها في أماكن حساسة.

وذكر الحساب، أن المستشار السابق في الديوان الملكي، سعود القحطاني، أحد المتورطين في قضية مقتل الكاتب جمال خاشقجي، حضر إحدى جلسات التعذيب للنفجان.

وأضاف الحساب أن المحققين كانوا يخيرون النفجان بين السجن مدى الحياة، أو الإعدام، بعد اتهامها بالعمالة لقطر.

وأبدى ناشطون سعوديون سخطهم الشديد تجاه تعذيب النفجان، قائلين إن السلطات السعودية “لم تتعلم من درس خاشقجي، ولجين الهذلول”.

وقال ناشطون سعوديون، إن “الذباب الإلكتروني”، حاول التغطية على هاشتاغ “تعذيب إيمان النفجان”، الذي تصدر قائمة الهاشتاغات الأكثر تفاعلا في السعودية، عبر إنشاء هاشتاغ “تعذيب إيمان النقحان”، وهو اسم وهمي، زعموا أنه لامرأة تتعرض للتعذيب في السجون القطرية.

وأوضح ناشطون أن الكشف عن تعذيب النفجان، هو أكبر رد على بيان النيابة العامة، الذي أنكر وجود إساءة معاملة للمعتقلين.