تسليم حافلات مدرسية عمومية للاتحاد الوطني لنساء المغرب لمكافحة الهدر المدرسي

11 مارس 2019 - 12:53 ص

قال محمد الأزمي، المنسق، عضو المجلس الإداري لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، أمس الجمعة بالرباط، إن الحافلات المدرسية العمومية التي وضعتها المؤسسة رهن إشارة الاتحاد الوطني لنساء المغرب، بمناسبة تخليد اليوم العالمي للمرأة، تهدف إلى مواجهة الخصاص وتحقيق هدف التمدرس والمساهمة في مكافحة الهدر المدرسي في صفوف الفتيات.

وأوضح الأزمي، في تصريح صحافي، بمناسبة ترؤس صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم رئيسة الاتحاد الوطني لنساء المغرب، لمراسم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة بمقر أكاديمية المملكة المغربية، أن المؤسسة تولي على الدوام اهتماما بقضايا الفتيات والنساء في مختلف أنحاء المملكة، خاصة ما يرتبط بمحاربة الهدر المدرسي داخل الوسط القروي أو في الأحياء الهامشية بالمدن.

وشدد المسؤول على الأهمية التي يحظى بها موضوع تمدرس الفتيات وتوفير التكوين لهذه الشريحة من المجتمع، مشيرا إلى أن مؤسسة محمد الخامس للتضامن تعمل اليوم، وبأمر من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، على المساهمة في إطلاق برنامج عمل، استكمالا لعمل الجمعيات، من أجل تسهيل تمدرس الفتيات من خلال توفير النقل المدرسي العمومي.

يذكر أن مبادرة توفير حافلات مدرسية عمومية بجماعة عامر تندرج في إطار الجهود الرامية لمكافحة الهدر المدرسي في صفوف الأطفال. وقد تحقق هذا المشروع في إطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومؤسسة محمد الخامس للتضامن التي ساهمت بخمس حافلات.

وتجسد مساهمة مؤسسة محمد الخامس للتضامن الاهتمام الذي توليه هذه المؤسسة تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة، من أجل تحقيق رفاه النساء والفتيات، وحرص جلالته على تمكين هذه الفئات من المجتمع من التكوينات الضرورية لمتابعة مساراتهن الدراسية في أفضل الظروف، والاضطلاع بدورهن كاملا داخل المجتمع.