أمزازي يلجأ إلى الجمعيات و القطاع الخاص لتعويض “أساتذة المفروض عليهم التعاقد”.. و برلمانية CDT تصف تدبيره بريكولاج !

16 أبريل 2019 - 3:55 م

أمزازي يلجأ إلى الجمعيات و القطاع الخاص لتعويض “أساتذة التعاقد” .. و برلمانية : بريكولاج !

قال وزير التربية الوطنية و التعليم العالي سعيد أمزازي ، أن وزارته لجأت إلى الجمعيات و القطاع الخاص و الجماعات الإقليمية لسد الخصاص الحاصل في هيئات التدريس بسبب إضراب “أساتذة التعاقد”.
و قال أمزازي اليوم الثلاثاء في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين أن “السنة البيضاء غير واردة” مشيراً إلى أن عدد من المبادرات تمت على مستوى كل جهة من طرف أساتذة عرضيين و أساتذة منتمون للمنظومة و من القطاع الخاص و الجمعيات و الأقاليم و الجماعات.
و أضاف المسؤول الحكومي ، أنه واثق من تفادي “سنة بيضاء” ، مشيراً إلى أن ” الامتحانات الاشهادية ستمر في أحسن الظروف”.
أما فيما يتعلق بالحوار القائم مع النقابات ، قال أمزازي أن ” الحوار متواصل بحضور أطر الأكاديميات” معتبراً أنه تم التوصل إلى “حلول جد مهمة تضمن العودة للأقسام”.
كلام أمزازي ردت عليه المستشارة البرلمانية عن المجموعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل رجاء كساب ووصفته بـ”البريكولاج” ، حيث اعتبرت أنه يساعد على تأزيم وضعية و جودة التعليم العمومي.

هلابريس / متابعة