شركات كبرى تستعد لمغادرة بورصة الدار البيضاء بسبب مشاكل السيولة

11 مايو 2019 - 3:39 م

يستعد عدد من المستثمرين لمغادرة بورصة الدارالبيضاء منذ مطلع السنة الجارية. القرار الصعب لهذه الشركات يأتي انعكاسا لتراجع حجم معاملاتها والتي تراجعت بمقدار النصف تقريبا خلال الأشهر الأربعة الأولى من سنة 2019.

محلل مالي صرح بإن السوق يبقى في الوقت الحالي بعيدا عن توفير حلول لإشكالية السيولة، حيث ترزح أكثر من ثماني شركات تحت وابل بيانات التحذير من انخفاض الأرباح.

شهر رمضان وفترة العطل لن يكون لهما أي تأثير على المدى القصير في حجم معاملات هذه الشركات حسب نفس المصدر، المصدر نفسه أوضح أن الشركات المعنية بمغادرة البورصة تمثل أساسا قطاعات العقار والتأمين.