كذب جماعة العدل والاحسان

15 يوليو 2019 - 10:23 ص

اصبح واضحا الان ان الإرث الدي تركه عبد السلام ياسين لمريديه والتابعين له مجرد خرافة بعد ان افتضحت نوايا الجماعة وافكارها المبنية على الرؤيا التي جعلت من زعيمهم المتوفي عبد السلام ياسين شبه نبي سيطرت افكاره على عقول العديد من الشباب المحدودي التفكير اللدي وعدهم بتحقق الحلم مند سنين ليعيشهم في مستنقع الخرافة دون تحقق اي شيئ

هته السياسة التي اتبعها بعده قياديو هته الجماعة اللدين ينعمون بامتيازات مهمة وهبات مالية من بعض الجهات التي لا تريد خيرا بالبلاد وفي بعض الاحيان عن طريق تبرعات يقوم بها المغلوبون على امرهم من عرق وتعب باعة متجولين من اعضاء الجماعة تم غسل ادمغتهم بافكار الخرافة .ولعل هدا ما جعل بعض التابعين لهته الجماعة ينشقون عنه ويخرجو للعلن يفضحون قاداتهم حال المدعو -ل.ب- الدي اعترف انه تخلص من معتقدات لازمته لسنوات رفقة جماعة همها تضليل مريديها ونشر افكار مسمومة لنشر البغضاء والكره بين افراد الوطن الواحد .ناهيك عن الفضائح الاخلاقية اللتي لا تمت للدين بصلة والتي رايناها صوتا وصورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
ادا اطلنا الكلام عن هته الجماعة يلزمنا مئات الصفحات لسرد افكارهم المدمومة والتي يجب التصدي لها عن طريق دروس التوعية من طرف علمائنا والفهم الصحيح لديننا الحنيف وزع روح المواطنة بين افراد الشعب الواحد والدين الواحد