عمدة الدارالبيضاء يستورد 70 حافلة مُستعملة من “خُرْدة الكيان الصهيوني” !

13 فبراير 2020 - 1:26 م

 كشفت وسائل إعلام إيطالية عن توصل مدينة الدار البيضاء التي يسيرها حاليا حزب العدالة والتنمية، بحافلات مستعملة “إسرائيلية” سبق ان رفضت  السلطات المحلية الايطالية الترخيص لها. 
وذكرت تقارير اعلامية  ان اعضاء المجلس الجماعي للمدينة، وافقوا عن طريق مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء” المفوض لها تدبير قطاع النقل، والتي يديرها هذا الحزب أيضا، على اقتناء هذه الحافلات “الاسرائلية” المستعملة.ونقلت وسائل الإعلام الإيطالية أن السلطات الايطالية رفضت الترخيص لهذه الحافلات؛ وهو ما دفع إلى تحويلها إلى المملكة المغربية، في عملية شبه سرية لم يتم الكشف عن كل تفاصيلها بعد. 
وقالت صحيفة “إلميساجيرو- ilmessaggero“، الصادرة بروما، في عددها ليوم الأحد الأخير، أن وكالة النقل الحضري بالعاصمة “أتاك” قامت بشراء 70 حافلة قادمة من “إسرائيل” بمبلغ يناهز 4,6 ملايين أورو؛ غير أن السلطات المحلية رفضت، شهر ماي الماضي، الترخيص لها، على اعتبار أن عمرها يزيد عن عشر سنوات وتنتمي إلى صنف “يورو 5” الملوثة المنافية للمعايير الأوروبية.

واضاف نفس المصدر، ان هذه الحافلات سيتم تحويلها للمغرب سرا بطلب من المجلس الجماعي لمدينة الدار البيضاء الذي يرأسه ويديره حزب العدالة والتنمية ، مع علمه بمصدرها، وهو الذي يتظاهر دائما بمناهضة اسرائيل وعدم التطبيع معها. 
ولا يزال سكان الدار البيضاء ينتظرون الحافلات المستعملة التي اعلن استقدامها من ايطاليا واسبانيا الصيف الماضي والتي مازالت عالقة في ميناء الدار البيضاء لأسباب غير معروفة، والتي كان من المفترض أن تدخل الخدمة نهاية 2019 من أجل خلال الفترة الانتقالية. 

يذكر ان شركة ألزا المعهود لها تدبير النقل الحضري بالعاصمة الاقتصادية، أن أعلنت أن الدفعة الأولى من الحافلات الجديدة ستدخل حيز الخدمة ابتداء من شهر شتنبر 2020، في الوقت الذي لا زال البيضاويون يعانون مشاكل كبيرة على مستوى النقل. 
هلابريس / وكالات