صوت وصورة
انفراد: ظروف الإحصاء في أعماق المغرب المنسي والساكنة تطالب بالسكنى وبالحلول لا بإحصاء الإنتخابات
حي درب السلطان يتحول إلى هوليوود بقيادة طوم كروز
تعود بفضيحة الدوزيم من العيار الثقيل في معرض القفطان 2014 على المباشر الرقص و العراء 18+
الشعب الجزائري يريد الزّطلة تتباع فل حوانت
الأفواه المكممة
ملتحي يأمر سيدة تزوجها “بالفاتحة” بما حرم الله
حوادث
إصابة 22 مغربيا بجروح طفيفة في حادثة سير جنوب فرنسا
الجزائر: تحطم طائرة أوكرانية بعد إقلاعها من مطار تامنراست
 اقتصاد
المغرب في المرتبة 129 في سلم التنمية
مجموعة القرض الفلاحي بالمغرب تدعم القطاع التعاوني الغابوي
 رياضة

 
عمر التلباني يخضع لعمليتين جراحيتين

عمر التلباني يخضع لعمليتين جراحيتين

خضع الشاعر الغنائي عمر التلباني يوم الخميس الماضي بإحدى مصحات مدينة الدار البيضاء لعملية جراحية من أجل استئصال كليته اليسرى المريضة التي لم ينفع معها علاج. ومن المنتظر أن يخضع في الأيام المقبلة لعملية جراحية للكلية اليمنى من أجل تفتيت حصواتها وأملا في تأدية وظيفتها على أحسن وجه.

ويأمل عمر التلباني أن يعيد إليه هذا التدخل الطبي بعضا من عافيته ويخفف عنه آلام المرض الذي عانى منه لسنوات ومشاق عملية تصفية الكلى المكلفة جسديا ونفسيا وحتى ماديا، فرغم توفره على التغطية الصحية في إطار تعاضدية الموظفين و«الكنوبس» فإن تكاليف الاستشفاء والعلاج تستنزف مصاريف مهمة من ميزانيته وميزانية أسرته المحدودة.

ورغم معاناته الجسدية والمادية فإن عمر التلباني ظل يكابد ويصارع المرض لوحده مانعه من الشكوى من الألم وضيق الحال أنفته وكبرياؤه المعروف بهما. هو الشاعر المبدع الذي أعطى من روحه وعمره أجمل الإبداعات المغربية ولم ينل إلا القليل مما يستحقه من اعتراف وتقدير.

واليوم وهو في هذه الوضعية الصحية الصعبة والحرجة ـ وإن لم يطلب ذلك ـ فإنه في حاجة إلى التفاتة عاجلة تخفف عنه بعضا من معاناته التي تضاعفت مع مر السنين،  البداية كانت من الفنان الكبير عبد الهادي بلخياط الذي زار عمر التلباني في بيته وكان عونه في دخوله المستشفى والاستشفاء والأمل كل الأمل أن يهب جميع الفنانين سواء الذين كتب لهم الروائع أو حتى الذين لم يكتب لهم من أجل إنقاذ حياة هذا الشاعر المتميز، عبر التفاتة مادية ومعنوية تكرمه وتعيد إليه الاعتبار هو، الذي لم يفقد يوما الاعتبار والاحترام والتقدير حتى في أصعب الحالات.

جدير ذكره أن عمر التلباني كاتب الكلمات والشاعر الغنائي المتميز قد بدأ مشواره في منتصف السبعينيات وقد كتب لأبرز الأسماء الفنية  المغربية، عبد الهادي بلخياط، محمود الإدريسي، سميرة سعيد، وأبرز الملحنين حسن القدميري، محمد بنعبد السلام، سعد الشرايبي وعبد النبي الجيراري، إلأ أنه لمع أكثر مع الموسيقار والمطرب عبد الوهاب الدكالي الذي كتب له أغنية «سوق البشرية» وتوجت بالجائزة الكبرى لمهرجان القاهرة الغنائي.

هلابريس / متابعة




pub2
القسم : .عالم الفن. | في : 21/5/2013 | الساعة : 11:10 | المصدر : هلا بريس-متابعة عبر الشبكات الاجتماعية


إضــافة التعليـقات - اضغــط هنــا للكتـابة بالعربــية
 
المزيـد من : عالم الفن
عادل الميلودي يثبت مرة اخرى تفوقه على كل الفنانين في مهرجان المحمدية 843 قراءة
صور : ابنة عاصي الحلاني تخطف منه الأضواء 212 قراءة
الشاب مامي يعانق جمهوره من خلال نافدة مهرجان تويزة ويخصص أحد أغانيه للشعب الفلسطيني 125 قراءة
راغب علامة وجنى يضيئان ليل إهدن في أقوى حفلات صيف لبنان 183 قراءة
جمعية أبي رقراق تنظــم المهرجان الدولي الثامن لفلكلور الطفل 127 قراءة
ناصيف زيتون يضيئ ليالي زغرتا 2432 قراءة
فيلم قصير بأسم " إبتسم " 158 قراءة
الشاب امير في كليب جديد رفقة الديجي كريم 132 قراءة
وفاة الفنان المصري سعيد صالح عن عمر يناهز 76 عاماً 177 قراءة

إعلانات



فايس بوك

وجهات نظر
طريقك لإعادة مجدك أيها الإنسان 50 قراءة
ألا يمكن استغلال الترامواي لإنتاج الكهرباء الريحية ؟ 20 قراءة
اللعب على نغمات الكبار من " القاعدة " الى " داعش " 61 قراءة
الجحيم "بين أحضان القدر" 70 قراءة
فقط في مدينة العيون.. 108 قراءة
ذ.عبد الله بوفيم – مدير صحيفة الوحدة 25 قراءة
السنغالي الاسود، قد لا يكون أول ذبيح في طنجة..العنصرية 97 قراءة
عليك باللاعب المحلي سيدي الناخب الوطني. 61 قراءة
سقوط الغول! 64 قراءة
كيف تريد للشعب أن يكون سعيدا يا وطني! 60 قراءة

هلا سبور